توقيع اتفاقية تنفيذ مشاريع التنمية الاقتصادية المحلية المرحلة الثانية

2018-05-08 06:44:46

img


برعاية وزير الحكم المحلي
توقيع اتفاقية تنفيذ مشاريع التنمية الاقتصادية المحلية المرحلة الثانية

برعاية وحضور وزير الحكم المحلي – رئيس مجلس إدارة صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية حسين الأعرج، وقع مدير عام الصندوق د. توفيق البديري، مع رؤساء البلديات المستفيدة، اتفاقية تنفيذ مشاريع التنمية الاقتصادية المحلية – المرحلة الثانية، وذلك ضمن برنامج تطوير البلديات المرحلة الثالثة.
جاء ذلك خلال حفل أقيم في مدينة رام الله اليوم الأحد، بحضور مدير المشاريع في اتحاد البلديات الهولندية فرع فلسطين ناصر الشيخ، ورئيس اتحاد الهيئات المحلية موسى حديد، ورؤساء وممثلي البلديات الخمس المستفيدة من المشروع وهي ( رام الله، والبيرة، وأريحا، وقلقيلية، ودورا)، حيث يهدف البرنامج بالأساس إلى تعزيز مأسسة وتطوير خدمات التنمية الاقتصادية المحلية، بتمويل من الحكومة الهولندية.
وقال الأعرج: "إن التنمية الاقتصادية المحلية أصبحت سياسة ملتزمة بها الحكومة الفلسطينية وكرست في أجندة السياسات الوطنية المواطن أولاً، وأصبحت جزء من المنظومة الاقتصادية التنموية لدولة فلسطين، فالبلديات لها دور كبير في تحقيق التنمية بالشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص، وبإشراف مباشر من قبل وزارة الحكم المحلي".
وأكد الأعرج أن الوزارة طلبت من البلديات استحداث وحدات التنمية الاقتصادية المحلية في هيكلياتها، لأن تواجد مثل هذه الوحدات يسهم في مأسسة العمل ويشكل مرتكزاً للانطلاق والتفكير بإقامة مشاريع تنموية اقتصادية بالشراكة مع القطاع الخاص.
وأشار الأعرج أن استهداف البلديات الخمس جاء بناءً على معايير محددة ودراسات مهنية، وخلال المرحلة القادمة سيتم استهداف عشر بلديات لمأسسة العمل في التنمية الاقتصادية المحلية وتوسيعها لاحقا لتشمل كافة البلديات.
وأضاف الأعرج أن العمل جار على تفعيل بند الإقراض في صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية، كما وقدم الشكر للحكومة الهولندية واتحاد البلديات الهولندية على دعمهم المتواصل لقطاع الحكم المحلي، واهتمامهم بالتنمية الاقتصادية المحلية على نحو خاص.
من جانبه، أوضح البديري أسباب اختيار البلديات المستفيدة من المشروع في مرحلته الثانية، كما وأكد أهمية هذا الدعم في مساعدة البلديات على تطوير الجوانب والخدمات التي تتعلق بالتنمية الاقتصادية المحلية.
بدوره، أعرب الشيخ عن سعادته لتوقيع الاتفاقيات التي ستعود بالنفع والفائدة على البلديات المستفيدة من المشاريع، كما وشكر وزير الحكم المحلي على اهتمامه البالغ بالتنمية الاقتصادية المحلية، وتبنيه لكافة المبادرات والبرامج والمشاريع والأنشطة التي تسهم في تعزيز مأسستها على كافة المستويات الوطنية والمحلية.
هذا وتم إجراء تدريب فني موسع من قبل عدد من الخبراء الهولنديين في مجال التنمية الاقتصادية المحلية، للجان المختصة في البلديات حول آلية اعداد البرامج والخطط المستقبلية.